ياهو تواجه ضغوطا بعد الإعلان عن اختراق واسع النطاق

wait... مشاهدةآخر تحديث : السبت 17 ديسمبر 2016 - 3:52 مساءً
2016 12 17
2016 12 17

تواجه ياهو ضغوطا متزايدة بعد أن أقرت بالتعرض لهجوم إلكتروني في 2013.

وتراجعت أسهم الشركة بأكثر من ستة في المئة أثناء تعاملات بورصة نيويورك، متأثرة بشكوك حول إتمام عملية بيعها لعملاق الاتصالات فيرزون.

وطالب سياسيون ومسؤولون باتخاذ إجراء حيال ما أعلنته ياهو عن اختراق أكثر من مليار من حسابات المستخدمين.

ويأتي ذلك بعد إعلان ياهو في سبتمبر/أيلول الماضي عن تعرضها لعملية قرصنة على نطاق واسع في 2014.

والاختراق الذي وقع في 2013 هو أكبر عملية قرصنة بيانات في التاريخ. ويأتي الكشف عنها بالتزامن مع التحقيقات التي تجريها الشرطة وخبراء الأمن الإلكتروني في هجوم 2014، الذي استهدف 500 ألف حساب.

وذكرت تقارير أمريكية أن فيرزون، التي اتفقت مع ياهو في يوليو/تموز الماضي على شراء شركتها مقابل 4.8 مليار دولار، تحاول في الوقت الراهن إقناع ياهو بتعديل شروط اتفاقية الاستحواذ بما يتوافق مع الأضرار المالية التي أسفرت عنها تلك الاختراقات.

وقد تتراجع قيمة شركة ياهو في صفقة فيرزون حال وقف المستخدمين والمعلنين التعامل معها.

عذراً التعليقات مغلقة

عذراً التعليقات مغلقة

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE